الأحد 20 سبتمبر 2020

فايلر بين نارين بعد إصابة مساعده سيزا بكورونا.. الهروب أو البقاء

نشر الثلاثاء 15 سبتمبر 2020
نجلاء عبد المجيد

أصبح السويسري رينيه فايلر المدير الفني لفريق الكرة بالنادي الأهلي في موقف لا يحسد  عليه بعد مطالبة مساعده سيزا المدرب العام للأهلي بفسخ عقده ومغادرة القاهرة عقب إصابته بفيروس كورونا ، من خلال المسحة التي خضع لها سيزا قبل مباراة الفريق الأحمر أمام الاتحاد السكندري التي انتهت بالتعادل السلبي، وهو ما أرجأ تتويج الأهلي بالدوري للجولة القادمة أمام المقاصة حيث يحتاج الفريق الأحمر لنقطتين فقط لحسم اللقب.



 

فايلر بات يخشى على نفسه من مصير سيزا ولكن يسعى لمواصلة المشوار حتى الانتهاء من دوري أبطال إفريقيا، الهدف الأكبر الذي يسعى لتحقيقه في الفترة المقبلة والتي من أجلها عاد فايلر من سويسرا.

 

الأهلي يستعد لمواجهتي الرجاء المغربي في نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا المقرر لهما يومي ١٧ و٢٤ أكتوبر المقبل.

لا يوجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق