الجمعة 07 مايو 2021

خليك لايف

لماذا لا يجب تجاهل شرب المياه أثناء الرياضة ؟

نشر الخميس 18/فبراير/2021 - 03:07 م
الرياضة والمياة
الرياضة والمياة

 

 

قد لا يشعر البعض بالرغبة في شرب الماء خلال فصل الشتاء وهذا الأمر له كثير من المخاطر وخاصة لأولئك الذين يقومون بعمل تمارين رياضية سواء داخل المنزل أو في الصالات الرياضة.

وكثير من الدراسات حذرت من تأثير عدم شرب الماء بشكل عام وخلال الرياضة بشكل خاص على صحة الإنسان وخاصة أن الماء يشكل 60% من الجسم.

ورغم أهمية الأطعمة الغنية بالمياه في دعم جسم الإنسان إلا أن مياه الشرب تحتوي على النسبة الأكبر.

 

 

 

ويعد شرب الماء أثناء الرياضة أحد الأمور المهمة، إذ يقوم جسم الإنسان بخسارة كمية كبير من الماء من خلال التعرق أثناء الرياضة.

 

كما أن كمية الماء التي يقوم الإنسان بشربها أثناء التمرين تعتمد بشكل كبير على نوع التمرين وعوامل أخرى، عادةً ما ينصح الإنسان بشرب كمية من الماء ما يقارب كوبين ونصف قبل ساعتين أو ثلاثة ساعات من ممارسة الرياضة.

 

وتختلف الكمية حسب الفئة العمرية لـ الإنسان ونوعه ووزنه وحدة التمرين وكذلك هناك أشخاص يقومون بالتعرق بشكل أكبر من غيرهم لذا يحتاجون إلى استهلاك الماء بكميات أكبر. 

 

 الشعور بالانتعاش

 

وتناول المياه بعد القيام بالتمارين الرياضية يساعد الجسم على الشعور بالانتعاش لأنه يوازن الكميات التي فقدها الجسم نتيجة عملية التعرق كما انه له فوائد رهيبة منها على سبيل المثال لا الحصر أن يساعد الجسم على خفض حرارته التي ترتفع بالفعل نتيجة ممارسة الرياضة.

 

كما ان المجهود الذي يتركز على العضلات خلال التمرين ويجعلها تشعر بالإجهاد يكون للماء دور هام في مرحلة استشفاء العضلات، فضلا عن دور الماء في حفظ الأملاح بالجسم مما يحمي من إمكانية حدوث نزيف عرقي للإنسان.

 

كميات كافية 

 

ومن شروط التأكد أن الجسم تناول الماء بشكل كافي هو أن يتحول لون البول إلى درجة الفاتح بحيث يظهر خفيفا على عكس البول الغامق الذي يشير إلى علامات نقص الماء في الجسم، ولا ننسى أن وجود المياه بشكل كافي الجسم يعني الحفاظ على معدل سيولة الدم.

ومن الضروري تناول الماء بكمية كافية خلال وقبل وبعد التمرين لتجنب خفقان القلب وكذلك تنشيط خلاليا الجسم.

 

 


تعليقات فيسبوك