الثلاثاء 13 أبريل 2021

سبوت محلي

ثورة عواد ضد باتشيكو: أمتى هلعب الناشئين لعبوا وأنا لسه

نشر الجمعة 26/فبراير/2021 - 06:47 م
عواد
عواد
نجلاء عبد المجيد

وجه محمد عوّاد حارس مرمي فريق الكرة بنادي الزمالك سؤالا بغضب للبرتغالي جيمي باتشيكو المدير الفني للفريق الابيض قائلا:" متي أحصل علي فرصة وأشارك مثل باقي اللاعبين" مؤكدا له أنه اللاعب الوحيد الذي لم يشارك حتي أن الناشئين الذين تم تصعيدهم شاركوا في مباريات عديدة.

استبعاد بمعلومات مضغوطة

وقال عوّاد لا اعرف سبب لعدم الدفع بي في المباريات، مطالبا باتشيكو أن يراه علي الطبيعه في المباريات مثلما حدث مع زملائه محمد ابوجبل ومحمود جنش وألا يأخذ بأي تقارير سابقه قد تكون مبنية علي معلومات مغلوطة.

لن أعتذر

عوّاد رفض الاعتذار عن الصورة التي نشرها بقرب قدمه من فانلة الزمالك مؤكدا أن الأمر ليس فيه أيه إهانة للزمالك، ولا يقصد إهانة النادي إطلاقا ولكنها تعبير عن حالة الغضب والحزن التي وصل اليها لغيابه عن المشاركة.

تهديد بعقوبات مغلظة

من ناحية أخرى هدد نادي الزمالك عواد بعقوبات مغلظة، في حال ظهوره عبر صفحاته الشخصية بمواقع التواصل الإجتماعي، ونشر أي شيء، بعدما ظهر أمس، بصورة غامضة موجها فيها قدمه نحو مجسم يحمل قميصه، وتحمل الكثير من المعاني في ظل عدم مشاركته المستمرة في المباريات، حيث أن جميع اللاعبين ممنوعون من الظهور عبر مواقع التواصل الإجتماعي أو عبر الوسائل الإعلامية، ومن يخالف ذلك ستتم معاقبته، حيث كان عواد اول من يخترق القواعد بالصورة التي نشرها.

تصريحات الغضب

كان عواد قد أصدر تصريحات غاضبة خلال الفترة الماضية مطالبا من خلالها المشاركة في المباريات، في ظل ابتعاده وخروجه من حسابات الجهاز الفني بقيادة البرتغالي جيمي باتشيكو، أو السماح له بالرحيل خلال الميركاتو الصيفى المقبل، بعد الأزمة التى انفجرت خلال الأيام الماضية.

جاء ذلك في الوقت الذي كان الحارس قد عاد فيه إلى قائمة الزمالك في مواجهته الإفريقية أمام تونجيت السنغالي، وجلس على مقاعد البدلاء، خاصة وأنه كان الحارس الثالث خلال الفترة الماضية، بعد محمد أبو جبل ومحمود جنش.

بيان توضيحي

من جانبه أصدر عواد بيانا توضيحيا، يبرئ من خلاله نفسه  بعد ترويج إهانته للقميص الأبيض، حيث كتب م عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "أتشرف بارتدائي قميص نادي الزمالك الذي يحلم الملايين باللعب له، ولا صحة لما تم ترويجه عن إهانتي لتي شيرت النادي عن طريق ستوري على "أنستقرام" كان غرضي من نشرها هو توضيح هدية من مشجع لنادينا العريق في السنغال".

حاربت من أجل الزمالك والآن يحاربوني 

وأضاف: "ضحيت بالكثير من أجل تحقيق حلمي باللعب لنادي الزمالك وهو شرف كبير أعتز به، ولكن منذ يومي الأول مع الفريق ويتم محاربتي ومحاولة تشويه سمعتي بكل السبل من البعض عن طريق ترويج أخبار كاذبة وأنا على علم بأن جميع لاعبي الزمالك يتعرضون لذلك يوميًا، لكنها تزداد يوم بعد يوم تجاهي رغم إشادة الأجهزة الفنية للفريق بشكل مستمر في التزامي، وقال انا في كامل تركيزي مع الفريق وملتزم بعقدي مع النادي، وأحترم وجهة نظر الجهاز الفني في مسألة المشاركة من عدمه رغم شعوري بالظلم في عديد المرات التى رأيت فيها أحقيتي بالمشاركة، ولكنني أفضل عدم الحديث لعلمي برغبة الكثير من المتصدين في إستغلال الأمر ضد مصلحة الفريق وهي الأهم فوق كل مصلحة شخصية".


تعليقات فيسبوك