الخميس 22 أبريل 2021

سبوت محلي

أزمة أبو جبل بالزمالك عرض مستمر.. فشل الصلح بينه وبين جنش وعواد

نشر الأحد 28/فبراير/2021 - 04:38 م
أبو جبل
أبو جبل
نجلاء عبد المجيد

زادت الفجوة بين محمد أبوجبل حارس مرمي نادي الزمالك والجهاز الفني للفريق بقيادة البرتغالي جيمي باتشيكو المدير الفني، بعدما فشلت الجلسة التي عقدها أشرف قاسم المشرف علي الكرة بالنادي وعبد الحليم علي مدير الكرة مع أبوجبل  لتصفية الأجواء وإنهاء الخلافات بينه وبين زملائه محمود جنش ومحمد عوّاد حارسي الزمالك، حيث أكد لهما أنه لم يرتكب أي فعل ضد أي منهما ولكنه فوجئ بتصرفات غريبه وتصريحات ضده من جنش زادت من الفجوة بينهما.

 

العين بالعين

 

وفشل أيضا قاسم وعبد الحليم في إقناع أبوجبل بالجلوس علي دكة البدلاء لجنش في مباراة وادي دجلة التي ستقام مساء غدا الإثنين،مؤكدا أن جنش رفضها من قبل، معلنا تمرده علي دكة البدلاء اثناء مشاركته هو كحارس أساسي، وبالتالي من حقه هو أيضا الرفض طالما أن هناك صلاحيات منحها الجهاز لجنش فهو يطلبها أيضا، فالعين بالعين.

 

حقوق ضائعة

 

أبوجبل أكد أنه يرفض التفريط في حقه وسيجتهد في التدريبات ويترك الأمر حتى نهاية الموسم لتحديد مستقبله، خاصة أنه يحصل علي مقابل مادي أقل من نصف مما يحصل عليه محمد عوّاد وطالب بتعديل عقده ولكن لم يسمع له أحد، ولم يتم تنفيذ طلبه على الرغم من أنه تحمل الدفاع عن عرين الزمالك في فترات صعبة.

 

تفاصيل الجلسة

تحدث جهاز الكرة مع أبو جبل مطالبين إياه بضرورة الهدوء وعدم التأثر سلبيا بقرار استبعاده من مواجهة تونجيث السنغالى، خاصة أنه ارتكب بعض الأخطاء فى الفترة الماضية وآخرها فى مباراة الإسماعيلى بالدورى والتى أظهرت خروج الحارس عن تركيزه، وقبلها كاد أن يتسبب في كارثة خلال مباراة الأبيض امان مولودية الجزائر في أولى جولات دور المجموعات بدوري الأبطال الافريقي.

جهاز الكرة حث على أبو جبل على ضرورة الاجتهاد فى التدريبات واستعادة تركيزه بصورة أفضل من الفترة الماضية حتى يستعيد مكانه فى التشكيل الأساسى للفريق الأبيض.

 

باتشيكو صاحب القرار

 

كما أكد مسئولو فريق الزمالك لمحمد أبو جبل أن البرتغالى جايمى باتشيكو المدير الفنى هو صاحب القرار الأول والأخير فى إختيار التشكيل ومن سيعتمد عليه ومن سيتم استبعاده، وإن اي لاعب بالفريق عليه أن يبذل قصارى جهده فى التدريب حتى يتمكن من إقناع المدير الفنى بمستواه، وضربوا له أمثلة جلوس التونسي فرجاني ساسي وحمزة المثلوثي والمغربي أشرف بن شرقي وشيكابالا وحازم أمام على مقاعد البدلاء. 

 

مصلحة الزمالك

 

وكانت حالة من الضيق الشديد قد سيطرت على جهاز الكرة بالابيض، بسبب تفكير كل لاعب في مصلحته فقط دون النظر لمصلحة الزمالك ومشاعر جماهيره، حيث طالبوا أبو جبل بضرورة تصفية الأجواء بينه وبين جنش وعواد والعمل على قلب رجل واحد لتحقيق مصلحة الزمالك، إلا أن حديثهم لم يؤثر في الحارس الذي أكد أنه تحمل الكثير من أجل الزمالك ولم يعد لديه رغبة في تحمل المزيد.

 

النفسنة تدمر الفريق

 

كان وليد صلاح عبداللطيف نجم الزمالك السابق، قد علق على الخلاف الدائر حول مركز حراسة المرمي بالأبيض، مؤكدا أنه ليس من حق أي لاعب رفض الجلوس على دكة البدلاء لزميله بالفريق، مشيرا إلى أنه من البداية كان لا بد من وقفة صارمة مع المتجاوزين في مثل هذه المواقف.

وتابع عبد اللطيف في إن عواد يحصل على 16 مليون جنيه في الموسم الواحد، الامر الذي جعل محمد أبو جبل يستغل كونه الحارس الأساسي طوال العام الماضي في مطالبة مسئولي الزمالك الحصول على نفس الراتب وهو امر مرهق لخزينة النادي "، متابعا: "النفسنة سيكون لها تأثير سلبي على الفريق بأكمله".

 

كانت أزمة أبو جبل الأخيرة قد تفجرت عندما رفض الجلوس علي دكة البدلاء خلال مباراة الزمالك وتونجيث بالسنغال،  بعد أن قرر البرتغالي جيمي باتشيكو الدفع بمحمود عبد الرحيم جنش كحارس أساسي بعد طول غياب، ليأتي تألق جنش كغصة في حلق أبو جبل، ليستمر مسلسل أزمات حراس المرمى بالزمالك. 


تعليقات فيسبوك